الأربعاء، 7 يوليو، 2010

صلاة يعبيص، القمص تادرس يعقوب ملطي

كل ما نعرفه عن يعبيص سواء من الكتاب المقدس أو التقليد اليهودي أنه معلم في الناموس، وأنه إنسان تقي، من أجل هذا غالبا ما دعيت المدينة التي كان يسكنها باسمه. وتعتبر صلاة يعبيص الواردة في أخبار الأيام الأول (4: 10) من الصلوات الفريدة، فالصلاة باستجابتها لمت تحتل أكثر من آية واحة: ليتك تباركني، وتوسع تخومي، وتكون يدك معي، وتحفظني من الشر حتى لا يتعبني، فأتاه الله بما سأل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق