الأربعاء، 7 يوليو، 2010

كتاب القديس فريج الشهير بالأنبا "رويس"، كنيسة الأنبا رويس بالعباسية

الأنبا رويس قديس عظيم لم يكن كاهنا، ولا راهبا ولا حتى شماسا، بل كان شخصا علمانيا عاديا، كادحا يأكل خبزه بعرق جبينه، ويساكن الناس، يلبس كما يلبسون ويأكل كما يأكلون.. لكنه كان يطلب ما لا يطلبون: إذ كان يطلب الحياة الأفضل ولهذا لم يكن يعيش كما يعيشون بل كما يحق لانجيل المسيح. كان يعيش في العالم ولكنه لم يكن من العالم ولا للعالم.. ولاحساسه بعظمة هذه الحياة المقدسة الأبدية كان يجول يدعو الناس اليها. وهذا الكتاب عن الأنبا رويس (فريج - تيجي) ، وفي هذه الطبعة تمت مراجعة سيرة القديس على أصل المخطوط الموجود بكنيسة الأنبا رويس مع مخطوط آخر بمكتية دير السريان.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق