الاثنين، 26 يوليو، 2010

كتاب نفح العبير ردا على شرح البشير، للإيغومانس فيلوثاؤس عوض

هذا الكتاب يدافع عن عقيدة الكنيسة القبطية فيما يختص بتجسد الكلمة الذي جمع بين اللاهوت والناسوت, وهو يثبت بالبراهين المنطقية والكتابية أن هذه العقيدة هي التي سلمها الرسل للمؤمنين. وقد وضع هذا الكتاب على أثر مناقشة دارت بين مجموعتين من الناس يعرف مجموعة منهما باسم "أولاد البشير".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق