الخميس، 19 أغسطس، 2010

مقالة عن الموت للقديس كبريانوس ، الراهب أباكير السرياني

هذه مقالة أو رسالة عن الموت كتبها القديس كبريانوس أسقف قرطاجنة إلى شعبه حينما حدث في إيبارشيته وبأ أو مرض خطير حصد الكثيرين من أبنائه، فإنزعج البعض وحزن لأجل أقاربه وأحبائه الذين ماتوا وإعترى الآخرين خوف شديد أن يصيبهم هذا المرض اللعين ويقضي على حياتهم كما قضى على الآخرين، فكتب لهم أبوهم الروحي وأسقفهم الساهر هذه الرسالة يعزي الذين فقدوا أحباءهم ويشجع الخائفين من الموت أن يكونوا ثابتين ومؤمنين حقيقيين لا يهابون الموت الذي يسميه الجسر الذهبي الذي يوصل إلى الحياة الأبدية مع الرب يسوع والملائكة و القديسين. نقدم هذه الرسالة إلى كل إنسان حزين على فقد حبيب أو صديق لتكون سبب تعزية وبلسما شافيا له.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق