الجمعة، 23 أبريل، 2010

كتاب الرهبنة القبطية الأم لرهبانيات العالم ، نيافة الأنبا مارتيروس الأسقف العام


إن الحياة الرهبانية التي نشأت في الكنيسة القبطية هي مرآة حقيقية لقلب المؤمن الذي يعيش حياة النقاوة. وعندما شعر العالم المسيحي بقوة هذه الحركة الرهبانية التي نشأت في الكنيسة القبطية، تهافت الجميع على معرفة أسرارها، والنهل منها والإقبال عليها، ومن هذا المنطلق انتشرت الحياة الرهبانية إلى العالم أجمع وأصبحت الكنيسة القبطية لها السبق في هذا الموضوع. وإذا كان الأنبا أنطونيوس هو أب جميع الرهبان، فإن الحياة الرهبانية القبطية هي الأم لجميع رهبانيات العالم. وهذا البحث يتناول هذا الموضوع من خلال أصول الرهبنة القبطية وأمومتها للرهبنة الأوربية، الايرلندية، رهبنة أسيا الصغرى، الرهبنة الحبشية، الرهبنة النوبية، الرهبنة الليبية، رهبنة شمال أفريقيا، الرهبنة السريانية، الرهبنة الفلسطينية، الرهبنة اللبنانية المارونية، الرهبنة العراقية. كما يتحدث عن البابا شنوده واستكماله لدور الحياة الرهبانية المصرية في قارات العالم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق